> علم > عن عِلم > المركز الإعلامى > الأخبار > "عِلم" تبتكر منظومة رقمية متكاملة لمدن المستقبل

"عِلم" تبتكر منظومة رقمية متكاملة لمدن المستقبل

17/10/2023

​أعلنت "عِلم"، الشركة رائدة الحلول الرقمية، عن مشاركتها في فعاليات معرض "جيتكس للتقنية 2023"، والذي يعد الحدث التقني الأبرز في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وجنوب آسيا، حيث سيقام في مركز دبي التجاري العالمي في الفترة من 16 إلى 20 أكتوبر 2023. 

وستستعرض "عِلم" خلال مشاركتها في هذا الحدث مجموعةً متنوعة من خدماتها وحلولها الرقمية المبتكرة وقدراتها في عمليات الاسناد في مجالات متعددة، تصب في مسار مدن المستقبل والأمان الذكي والاقتصاد الرقمي وذكاء الأعمال والصحة الذكية والحكومات الذكية والنقل المتقدم. 

وتأتي هذه المشاركة في إطار الجهود المستمرة للشركة لتقديم حلولها الرقمية المتقدمة على نطاقٍ أوسع، وتعزيز مكانتها كشركةٍ رائدة في ابتكار الحلول الذكية، وتوسيع شبكة شراكاتها الاستراتيجية ومواكبة أحدث التطورات في مجال الخدمات الرقمية وعمليات الاسناد. 

وأكَّد المتحدث الرسمي ونائب الرئيس التنفيذي لقطاع التسويق ماجد بن سعد العريفي في "عِلم"، حرص الشركة على مواصلة المشاركة في هذا الحدث الرائد باعتباره يتيح منصة استراتيجية لتعزيز حضور الشركة إقليمياً وعالمياً، وتوسيع نطاق شراكاتها الاستراتيجية مع أبرز أقطاب التكنولوجيا، مشيراً إلى أن "جيتكس 2023" سيتيح للشركة الاطلاع على الفرص المتاحة وآفاق دخول أسواق جديدة، كونه يعتبر الحدث الأكبر من نوعه على مستوى المنطقة. مفيداً أن هذه المشاركة في هذا الحدث تعكس التزام الشركة بدفع عجلة الابتكار في المنطقة، وتقديم الحلول الذكية الرقمية المتطورة التي تلبي احتياجات مختلف القطاعات، وترتقي بتجربة العملاء أفراداً ومؤسَّسات.

وبيَن العريفي حرص "علم" على توفير الخدمات والحلول الرقمية بأعلى معايير الكفاءة والجودة، وإتاحة بنية تحتية تقنية متقدمة تدعم نماء وتطور القطاعات الحيوية بما يتماشى مع "رؤية السعودية 2030" و"برنامج التحول الرقمي، مفيداً سعي الشركة لتكون الممكن الرقمي الأول في المنطقة، استناداً لخبرتها طويلة الأمد، وفريقٍ من الكوادر والكفاءات الوطنية، وشبكة شراكاتٍ استراتيجية ضمن القطاعات الحكومية والخاصة، وحلول متكاملة تشمل المنصات والمنتجات والمشاريع الرقمية.

الجدير بالذكر أن تحاليل ومؤشرات الأسواق تشير إلى أن قطاع تقنية المعلومات سيواصل مسار النمو؛ فوفقاً لتقارير شركة "جارتنر للأبحاث"، من المتوقع أن ينمو حجم الإنفاق على تقنيات المعلومات حول العالم ليصل إلى حوالي 4.7 تريليون دولار خلال العام الجاري، بزيادة 4.3% مقارنة بالعام الماضي. وفي ضوء ذلك، تسعى "عِلم" إلى الاستفادة من هذا النمو عبر تقديم خدماتها الإلكترونية لجميع فئات المجتمع بما يسهل حياتهم، والشركات بمختلف القطاعات لتعزيز كفاءة وسلاسة آليات العمل.

وعلى مدى أكثر من ثلاثة عقود، واصلت "عِلم" ترسيخ حضورها باعتبارها الشريك الرقمي الأول لشريحة واسعة من العملاء المؤسسيين والأفراد، ومحرك رئيسي للتحول في القطاعين الحكومي والخاص. 

وتتبنى الشركة رؤيةً محورها بناء مجتمع معرفي يواكب متطلبات العصر الرقمي، وتحظى اليوم بثقة ما يزيد عن 30 مليون مستخدم، وأكثر من 700 ألف عميل تجاري ضمن القطاع الخاص. وتعتمد "عِلم" نهج توطين تقنية المعلومات، وتتيح نماذج أعمال أكثر مرونة وشمولية، وتدير الشركة أكثر من 50 علامة تجارية في مُختلف القطاعات، إلى جانب إدارة أكثر من 170 مشروع وإجراء قرابة 2 مليار عملية سنوياً.