> علم > عن عِلم > المركز الإعلامى > الأخبار > "عِلم" تشارك في معرض ومؤتمر الرعاية الصحية 2019 في لندن

"عِلم" تشارك في معرض ومؤتمر الرعاية الصحية 2019 في لندن

04/07/2019

تشارك «عِلم» الشركة الرائدة في مجال الحلول الرقمية، في معرض ومؤتمر الرعاية الصحية 2019 الذي يقام في العاصمة البريطانية لندن خلال الفترة بين 26 و27 يونيو الماضي.
وأوضح المتحدث الرسمي لشركة "عِلم" ونائب الرئيس التنفيذي لقطاع التسويق ماجد بن سعد العريفي أن هذه المشاركة تأتي بهدف عرض منصة الرعاية الصحية الرقمية لمراقبة المرضى عن بُعد، مفيداً بأنها تُمكن مقدمي الرعاية من إدارة الحالة الصحية لمرضاهم عن بُعد في المنزل أو في أي مكان آخر لتوفير رعاية عالية الجودة بطريقة متكاملة، من أجل تحسين معدلات الرضا حول الخدمات في مجال الحياة الصحية ومخرجاتها. 
وتوقع أن تزيد هذه الخدمة من كفاءة مراكز الرعاية المنزلية، وأن تدفع بانخفاض تكلفة الخدمة، وتعزز نتائج العلاج للمرضى ومستويات رضاهم، عطفاً على النتائج التي سيتم التوصل لها عبر قدراتها التحليلية المتقدمة، ويمكن اعتبارها محطة توثيق لجميع عمليات الرعاية عن بعد.
وأضاف العريفي أن هذه الخدمة يمكن استخدامها لفئات مختلفة من المستفيدين، مشيراً إلى أن المنصة تسعى لإيجاد حل لمشكلة نقص الوصول إلى خدمات الرعاية الصحية الجيدة وتقليل الأخطاء، علاوة على الوصول إلى تحقيق أفضل وضع مثالي ممكن، بما يسهم في تحقيق أهداف القطاع الصحي، والارتقاء بمستويات الرعاية الصحية إلى المعايير عالية الجودة والتي تركز على المريض وفق تكلفة متوازنة.
 الجدير بالذكر بأن «عِلم»  لديها خبرة عالية في مجال الخدمات الصحية، ولديها العديد من المبادرات الهامة والمساهمات في تحسين كفاءة وفعالية قطاع الرعاية الصحية من خلال تكنولوجيا المعلومات التي تتوافق مع برنامج رؤية 2030، وفي مقدمة تلك الخدمات، خدمة نظام المعلومات الصحية HIS وتستهدف جميع المعاملات والإجراءات التي تتم في المنشآت الصحية بشكل يومي، عبر تقديم الخدمات الأساسية والفرعية بتقنية عالية؛ كأنظمة مراقبة الأمراض، وبيانات المختبرات، وبيانات إدارة المرضى، وشؤون الموظفين ذوي العلاقة بشكلٍ عام؛ وذلك ليتماشى مع الحاجة الملحة لإيجاد نظام يتيح إمكانية تبادل الملفات الصحية للمرضى بطريقة ميسرة وآمنة، وأن يكون الوصول للملف الطبي متاحا في كل وقت ومكان.  
ومن جهة أخرى يمتاز نظام «عِلم» للمعلومات الصحية بسهولة تشغيل النظام واستضافته عبر البيئة السحابية لسهولة الوصول من أي مكان، وتوفير واجهة نظام سهلة للمستخدمين مما يسهل المرحلة الانتقالية على منسوبي المنشأة لاستخدام النظام الجديد، بالإضافة إلى مرونة النظام ليتوافق تماما مع احتياجات المنشأة ومرحلة استعدادها للتحول الرقمي، علاوة على التوافق مع غالبية الأنظمة العالمية للأجهزة الطبية مثل أجهزة الأشعة والبيانات الحيوية لتوفير البيانات آليا للممارسين الصحيين، وتوفير مستويات مختلفة من الصلاحيات ومتابعة الإجراءات حفاظًا على خصوصية المرضى، وأيضاً أتمتة تقارير الإجراءات لتوفير الجهد والوقت للموظفين لخدمة أكبر عدد من المراجعين. 
الجدير بالذكر أن "عِلم"، تهتم بالتطوّر المستمر وتحقيق الريادة في تقديم خدمات الأعمال الرقمية المتكاملة وتحرص على تطويرها وتقديمها بما يرتقي بخدمة العميل وتحقق تطلعاته خلال رحلته مع الخدمة، الأمر الذي يضمن تحسين تجربة العميل وتحسين جودة الخدمات وتطوير معيار خدمة العملاء.